جون دير

JohnDeereدير وشركاه، تأسست سنة 1837 (تسمى إجمالا "جون دير")، كبر حجم هذه الشركة من متجر حدّاد مملوك لشخص واحد ليصبح مؤسسة تنفذ أعمالها اليوم حول العالم وتوظف ما يقرب من 56 ألف شخص.
 

تحدي  العمل

نتيجة للتنافس المتزايد في مجال الزراعة أرادت شركة "جون دير" أن تركز على تحسين مهارات البيع لدى الموظفين. لذا فقد قرروا أن يركزوا أساليب البيع على قيمة منتجات وخدمات "جون دير".
 

الحل

قابلية التعلم المحلية في "ديل كارنيجي للتدريب" دعمت نوع التدريب الإقليمي المتخصص الذي كانت "جون دير" تبحث عنه. وباستيعابهم للظروف المحلية استطاع المدربون أن يعملوا جنبا إلى جنب مدراء المنطقة لدى "دير" لتحديد تحديات المبيعات الخاصة بكل إقليم. كذلك فقد واءمت "ديل كارنيجي للتدريب" حلول تدريبية لكل وحدة عمل من وحدات "جون دير"، وعززت عمل التدريب بنماذج خاصة بالمجال ودراسات حالة متعلقة بمسائل قد يواجهها الموزعون في الميدان.
 

النتائج

بنهاية التدريب خرج موزعو "دير" باتجاه متغير وإيمان بقدراتهم اكتشفوه للتوّ. علق شيلدون جيلر، مدير تسويق "جون دير"، قائلا "لقد أصبحت قادرًا على توفير طلبات المصنع وهو ما لم أنجح فيه من قبل".
 
إن موزعي "جون دير" في ولاية "مين" اعتادوا على حجم مبيعات يتراوح بين 50 ألف دولار و75 ألف دولار من معدات خلال مناسبات اليوم المفتوح. أما هذا العام فقد قفز الرقم إلى 350 ألف دولار. لقد برهن التدريب على تحقيق نتائج مباشرة ومهمة لشركة "جون دير"، وكذلك فقد ضمِن النتائج على المدى الطويل.